شركة جيلياد ساينسيزللادويه


قفز سهم شركة صناعة الدواء الأمريكية "جيلياد ساينسيز" بنسبة 11% ، محققاً أكبر مكسب يومي منذ عام 2012، على وقع تقرير كشف عن دواء واعد من إنتاجها لعلاج كورونا.

قفز سهم شركة صناعة الدواء الأمريكية جيلياد ساينسيز بنسبة 11% في بداية التعاملات ببورصة نيويورك، محققاً أكبر مكسب يومي منذ عام 2012، على وقع تقرير كشف عن دواء واعد من إنتاجها لعلاج كورونا.

وفي وقت سابق، أفاد تقرير طبي من موقع (ستات) بأن مجموعة من المرضى الذين يتم علاجهم بعقار ريمديسيفير التجريبي في شيكاغو يشهدون تعافياً سريعاً.

وبحسب شاشة بلومبرج ، تقلصت أرباح السهم خلال التعاملات اللاحقة ، لكنها ما زالت مرتفعة بنسبة 6% .

وبلغ سعر سهم شركة جيلياد 81.17 دولار مقارنة بـ76.54 دولار .

وكان سهم جيلياد قد قفز بنسبة 16% بعد ساعات التداول الرسمي.

ويعتبر دواء ريمديسيفير الذي طورته شركة جيلياد من أكثر العلاجات التي تتم مراقبتها، التي تتم دراستها لعلاج مرضى كورونا المستجد، وفقاً لبلومبرج.

ويخضع عقار ريمديسيفير لتجربتين سريريتين على المرضى معتدلي الإصابة وشديدي الإصابة، وقالت جامعة شيكاغو إنها جربت الدواء على 125 مريضاً معظمهم يعانون من أعراض شديدة.

وقالت الباحثة كاثلين مولان أستاذة الأمراض المعدية بالجامعة، إن معظم المرضى خرجوا من المستشفى وتوفي اثنان فقط.

جدير بالذكر أن سهم جيلياد من الأسهم القليلة التي خالفت مسار السوق العالمية مع انتشار وباء كورونا، حيث ارتفع سعر السهم بنسبة 18% خلال 2020 وسط تفاؤل بشأن علاجاتها للفيروس، في حين انخفض مؤشر ستاندرد أند بورز بنسبة 13٪.

ورغم أن التجارب على مرضى جامعة شيكاغو منحصرة في عينة قليلة فإن النتائج جاءت واعدة للغاية.

وحذرت جامعة شيكاغو من التوصل إلى استنتاجات نهائية بناء على البيانات المحدودة الموجودة حالياً، وقالت إن المعلومات عن العلاج تم نشرها دون إذن.

وقالت لورنا وونج المتحدثة باسم الجامعة، في بيان لبلومبرج: البيانات جزئية ومن تجربة سريرية ما زالت تحت الاختبار وغير كاملة بحكم التعريف ولا يجب استخدامها مطلقاً لاستخلاص استنتاجات حول سلامة أو فعالية العلاج.

في أعقاب خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإعادة فتح الاقتصاد وتقرير عن عقار محتمل لعلاج (كوفيد-19)، في حين صعد سهم بوينج بفضل خطط لاستئناف الإنتاج.

وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 279.47 نقطة بما يعادل 1.19% ليصل إلى 23817.15 نقطة.

وفتح المؤشر ستاندرد أند بورز 500 على صعود 42.88 نقطة أو 1.53% مسجلاً 2842.43 نقطة.

وتقدم المؤشر ناسداك المجمع 135.12 نقطة أو 1.58% إلى 8667.48 نقطة.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن الولايات المتحدة ستنتقل إلى مرحلة إعادة فتح البلاد، وذلك بعد خلاف استمر لأيام مع حكام الولايات.

وأضاف ترامب، خلال مؤتمره الصحفي اليومي عن تطورات فيروس كورونا، أنه يعتزم إعادة فتح الاقتصاد الأمريكي خطوة بخطوة، على أساس معطيات يمكن التحقق منها.

وقال: إن الوقت حان لإعادة فتح الاقتصاد الأمريكي الذي توقف جراء انتشار فيروس كورونا، مشيراً إلى أنه يمكن إعادة فتح الاقتصاد في عدد من الولايات الأمريكية .

وأوضح ترامب أن إعادة فتح البلاد ستتم على مراحل ولاية تلو الأخرى لتجنب موجة جديدة من الفيروس.